خالد الضاهر: نأسف ان تكون الدبلوماسية والاداء السياسي للمملكة السعودية بلبنان هي في اسوأ ايامها بزمن البخاري

خالد الضاهر: نأسف ان تكون الدبلوماسية والاداء السياسي للمملكة السعودية بلبنان هي في اسوأ ايامها بزمن البخاري

أصدر المكتب الاعلامي للنائب السابق خالد الضاهر بياناً رد من خلاله على ما نشره السفير السعودي وليد البخاري على صفحته على تويتر .

وجاء في البيان: "نأسف جداً ان تكون الدبلوماسية والاداء السياسي للمملكة العربية السعودية في لبنان هي في اسوأ ايامها في زمن السفير البخاري".

وأضاف البيان: " لا اساس لها ومن هنا اتوجه الى المملكة التي فيها قبلتنا وهي مرجعيتنا السياسية والتي كنا ومازلنا الى جانبها ضد اعدائها وكنا اول من تكلم عن دخول الحوثيين الى لبنان في عام 2011 وحذرنا من تدريبهم في لبنان واستهداف المملكة وقتها كان البخاري يحلم بالسيارات الفارهة والسهرات الجميلة مع فنجان قهوة واحد واثنان وثلاثة والزيارات غير المناسبة لمكانة ودور المملكة الكبير في العالم".

وتابع البيان: "لذلك نتوجه برسالتنا الى خادم الحرمين ان يقيل هذا السفير الذي اضعف الدور والدبلوماسية السعودية في لبنان وهو كان بالامس في عرين الرئيس الشهيد رفيق الحريري في البقاع الغربي يحضر الى جانب حلفاء النظام السوري وحزب الله مناسبة تربوية وكان الاولى به ان يكمل باتجاه قصر المهاجرين بدمشق لذلك انصح السفير البخاري ان يرتقي الى الكلام السياسي والدبلوماسي الراقي وان يزيل ما نشره كي لا نرد ونسمي المرتشين والمتاجرين بتاشيرات الحج والعمرة كما اطلب من المملكة ان تراقب من هم اصدقاء السفير في لبنان والذي يتجاهل اهل الرأي والعلم ويتعاطى بخفة وعدم مسؤلية ضاربا بعرض الحائط دور المملكة ومسؤليتها تجاه لبنان الدولة وحلفاء السعودية فيه".