كيف جمعت أغنى 80 امرأة ثرواتهن؟

كيف جمعت أغنى 80 امرأة ثرواتهن؟

نشرت مجلة "فوربس" الأميركية قائمتها التي تضم 80 امرأة غنية صنعت ثروتها بنفسها من الصفر.

القائمة تضم عددا كبيرا من الشهيرات ورائدات الأعمال اللواتي صنعن ثروتهن بأنفسهن، بحسب مانشرت "BBC Mundo" الإسبانية.

وهذه قائمة بالأعمال التي ساعدت هؤلاء السيدات لتحقيق ثروات خيالية.

مستحضرات التجميل وسيلة للثراء

تربعت صاحبة مستحضرات التجميل الشهيرة والمعروفة باسم "أناستازيا بيفرلي هيلز"، رومانية الأصل أنستازيا جينر، على قائمة "فوربس".

سواري التي ولدت في رومانيا وانتقلت للعيش في لوس أنجلوس في عام 1989، لتطلق في عام 2000 خط إنتاج مستحضرات تجميل الحاجبين، لتقدر المجلة الأميركية ثمن العلامة التجارية بحوالي 1,2 مليار دولار.

وتعتبر هدى القطان إحدى النساء اللواتي تصدرن القائمة، وهي التي ولدت لأبوين عراقيين، لتترك وظيفتها ولتتجه للعمل في مجال التجميل ولتأسس شركة تعرف باسم "Huda Beauty" لمستحضرات التجميل في عام 2013، لتقدر المجلة ثروتها بحوالي 610 مليون دولار.

 

 

 

 

 

وتعتبر صناعة التجميل والعناية بالبشرة طريقا للكثيرات الى الغنى، فمن أصل 80 سيدة في القائمة يوجد 10 سيدات جمعن ثرواتهن من هذا المجال.

الرياضة والتنس طريق للثراء

تعتبر الأميركية سيرينا ويليامز، بطلة رياضة التنس إحدى النساء اللواتي صنعن ثروتهن بأنفسهم، وبحسب المجلة فقد استثمرت الأميركية أموالها في 34 شركة جديدة خلال آخر خمس سنوات بمعدل 10 مليون دولار في كل شركة، بالإضافة للمكافآت التي تحصل عليها الأميركية والبالغة حوالي 89 مليون دولار من خلال مسيرتها الرياضية.

 

 

 

 

 

عالم الموضة والأزياء والصحافة

دوريس فيشر، صاحبة الـ87 عاما، هي المؤسسة الشريكة لمتجر "Gap" للملابس الذي أسسته عام 1969 رفقة زوجها، وتبلغ ثروتها 2.7 مليار دولار، وفقا لفوربس.

وتعتبر سارا بلاكيلي، إحدى النساء الثريات الى أن قصتها تتسم بالكثير من المثابرة، حيث بدأت ببيع أجهزة الفاكس، لتقوم لاحقا بإنشاء علامتها التجارية للملابس الداخلية "Spanx"، وتأتي بالمرتبة الثالثة والعشرين في القائمة بثروة تقدر بمليار دولار.

ومن بين مشاهير التلفاز، كانت أوبرا وينفري بثروة قدرت بـ2,6 مليار دولار.