26 نصيحة ستجعلك سعيدا!

26 نصيحة ستجعلك سعيدا!

يتساءل الجميع عن الأسباب الحقيقية التي تمنح الإنسان السعادة، لكن السعادة ليست عادة مُكتسبة، بل تحقيقها يتطلّب مجهوداً من الشخص الباحث عنها. الواقع يختلف عمّا يظنّه البعض، فالجهود المطلوبة ليست صعبة التحقيق أو الاتباع ضمن روتين حياتنا اليومية.

نبحثُ دائماً عن الطاقة الإيجابية التي تُساهم في الإجابة عن تساؤلاتنا ومخاوفنا، لتكون محفّزاً لنا على الاستمرار.

وتشير الدراسات الأخيرة إلى أن الأشخاص السعداء هم أقل عُرضةً للموت بنسبة 35٪ من أولائك غير السعداء.

ما هي الوصايا الضرورية للسعادة إذاً؟

- لا تغرق في الماضي

- لا تبحث دائماً عمّا ينقصك، بل تنبّه لما تملكه.

- لا تقلل من أهمية قضاء بعض الوقت مع نفسك.

- لا تتوقّف عن تطوير نفسك.

- لا تقسُ على نفسك.

- لا تفقد الاهتمام بالأهداف المستقبلية للأعمال التي تقوم بها اليوم.

- حاول ألّا تهمل جسدك أو تعامله بطريقة سيئة.

- لتكُن قيمة الخبرات أهم من قيمة الماديات بالنسبة لك.

- لا تقارن نفسك بالآخرين.

- حاول ألّا تترك مجالاً لنموّ الأفكار السيئة وتوسّعها.

- تقبّل التغييرات التي قد تطرأ على حياتك.

- لا تُلق اللوم على الآخرين إن مررت بتجارب فاشلة.

- لا تضع حدوداً للفضول والمعرفة.

- تنبّه لحاضرك جيّداً.

- لا تهمل أحبّاءك.

- لا تقلق بشأن ما لا تستطيع تغييره أو التأثير عليه.

- لا تربط سعادتك بالأفكار المستقبلية فقط.

- قابل أشخاصا جددا يومياً.

- لا تسمح لغرورك بالتفوّق على أفكارك وشخصيتك.

- لا تتسبب بالضرر طوعياً أو عن سابق إصرار وتصميم.

- لا تتوقف عن الاستمتاع بكامل تفاصيل حياتك حتى النهاية.

- ابتسم دائماً.

- لا تخَفْ من تغيير مجريات حياتك بالكامل.

- لا تخَفْ من البقاء بمفردك والاستمتاع برفقة نفسك فقط.

- لا تتوقف عن التخطيط لسعادتك الخاصة.

- لا تتوقف عن الحُب.